برنامج المخلفات الصلبة يكرم 10 اهالى متميزين بالسنطة

الثلاثاء 09 يوليو 2019 04:48 م
برنامج المخلفات الصلبة يكرم 10 اهالى متميزين بالسنطة
برنامج المخلفات الصلبة يكرم 10 اهالى متميزين بالسنطة
صورة من الحدث
كتب - أسماء ربيع
نظم البرنامج الوطني لإدارة المخلفات الصلبة بمحافظة الغربية برئاسة المهندس أحمد شومان استشاري البرنامج بالمحافظة ،اليوم الثلاثاء،احتفالا لتكريم 10 من الأهالي المتميزين بأحد المربعات السكنية بالسنطة ، بقاعة الشروق بالمركز،وذلك بحضور المهندس جمال دويدار رئيس مجلس مدينة السنطة، سمير مهنا مدير عام إعلام وسط الدلتا، فهمي زهرة مدير إدارة الشباب والرياضة بالمركز، جمال المشد مدير إدارة الأوقاف، وعماد عبيد مدير إدارة المخلفات الصلبة بمجلس مدينة السنطة، بالإضافة إلى عدد من موظفي مجلس المدينة وعدد من الأهالي.

يأتي ذلك في إطار التعاون المثمر والبناء بين البرنامج الوطني لإدارة المخلفات الصلبة ومحافظة الغربية في تحسين وتطبيق أحدث الوسائل العلمية وإعداد المخطط العام بمنظومة إدارة المخلفات الصلبة بمحافظة الغربية و استكمالا لخطة البرنامج الوطني في رفع الوعي البيئي لدى شرائح المجتمع وتحسين السلوكيات الخاصة بمنظومة المخلفات الصلبة.

وخلال اللقاء أعرب المهندس جمال دويدار، رئيس مجلس مدينة السنطة، عن سعادته بنجاح المنظومة في السنطة، مناشدا أهالي السنطة بضرورة التعاون مع المسؤل لأنه هو الأخ والأب؛ وذلك حتى تعم الفائدة على باقي قرى المركز والمدينة ثم على مستوى المحافظة بالكامل. 

وأضاف دويدار، قائلا : " أنا مبشفش عيالي كتير عشان خاطر المواطن واللي عايزني هيلاقيني في الشارع، وأوعدكم إن تشوفوا تغيير في الشارع سواء من زراعة أشجار أو نظافة ". 

وقال سمير مهنا، مدير عام إعلام وسط الدلتا،أن تكاتفنا مع بعضنا البعض يجعل المبادرة تنجح ، مشيرا أنه اذا قام كل فرد من الحاضرين للإحتفال بنقل الفكرة التي طبقها وهي ' الفصل من المنبع ' بين المحيطين به ستنتشر الفكرة، فيما يصب في نهاية الأمر في نظافة شوارعنا، وذلك دون رقابة الحكومة بل برقابة الضمير. 

ومن جانبه أكد المهندس أحمد شومان استشاري البرنامج بالمحافظة، أنه قد تم إختيار الفائزين وفقا لنتائج استبيان تم توزيعه خلال الفترة الماضية على 100 وحدة سكنية، مضيفا أنه سيتم تعميم مبادرة الفصل من المنبع على وحدات سكنية اخرى بالمدينة، حتى يتم تغطية المركز بالكامل. 

واختتم الإحتفال بتوزيع عدد من الجوائز التشجيعية على المتميزين من سكان الوحدات السكنية التي تم تنفيذ مبادرة الفصل من المنبع عليها. 

يذكر أن البرنامج الوطني لإدارة المخلفات الصلبة بمحافظة الغربية قد أطلق حملة توعوية بالمربع الإرشادي الجديد بمنطقة الكنيسة بالسنطة، وتم خلالها توزيع 15 ألفا و500 كيس بلاستيك قمامة باللونين الأسود والأزرق، ألف و250 مطوية للتوعية، و900 بوستر ارشادي، و400 ملصق، وذلك على 2 ألف و300 وحدة سكنية، بالإضافة إلى 10 زي عامل نظافة شاملة بدلة وطاقية وحذاء بلاستيك.

كما تم توعية المواطنين بأهمية الفصل من المنزل، وتوضيح وظيفة كل كيس من الأكياس التي يتم توزيعها عليهم، حيث يتم جمع المخلفات العضوية وبواقي الطعام بالكيس الأسود، بينما يتم جمع المواد البلاستيكية والمعادن والكرتون بالكيس الأزرق، هذا إلى جانب إرشادهم إلى ضرورة إستكمال عملية الفصل حتى بعد انتهاء الكمية الموزعة عليهم خلال الحملة، عن طريق إستخدام الأكياس البلاستيكية الموجودة بالمنزل، والتي ليس لها أي فائدة بالمنزل ويقوم البعض بالقائها في فصل القمامة وجمعها، وكذلك وضعها معلقة على حوائط المنازل بالشوارع لحين جمعها من خلال عمال النظافة؛ وذلك خوفا من نبشها بواسطة القطط وبالتالي تراكمها، فيما يضر بالمنظر العام للشوارع؛ ومن ثم انبعاث الروائح الكريهة.