استجابة الطب البيطرى للمصير اليوم فى شكوى أهالى شونى

الإثنين 15 يوليو 2019 02:03 م
استجابة الطب البيطرى للمصير اليوم فى شكوى أهالى شونى
استجابة الطب البيطرى للمصير اليوم فى شكوى أهالى شونى
مجزر شونى
كتب - هبة راشد

تواصلت مديرية الطب البيطري بالغربية مع موقع "المصير اليوم" للرد على التقرير الذي تم نشره بخصوص شكوى أهالى قرية شونى التابعة لمركز طنطا من تراكم مخلفات الذبح أمام المجزر الأمر الذي تسبب فى انتشار الأمراض ومعاناة الأهالى.

  وأوضح مسئول بالمديرية أن مجزر شوني يُعد نقطة ذبيح متوسط الذبح اليومي فيه  عدد 20 حيوان وهو من المجازر المتميزة لوجوده خارج الكتلة السكنية ويتم تجميع الفرت ناتج ذبح هذه الحيوانات بمكان مُلاصق للمجزر مباشرة .

ويتم التخلص من هذا الفرت بمعدل مرتين أسبوعياً يومي الإثنين والخميس من كل أسبوع طبقاً وتعاقد مُبرم بين ( الطب البيطري ورئاسة مركز ومدينة طنطا ) على قيام الوحدة المحلية بشوني برفع هذا الفرت بشكل منتظم طبقاً فى المواعيد المُحددة لذلك. .

وأكد على أنه مع قرب حلول عيد الأضحى المبارك سوف تتزايد أعداد الحيوانات الواردة إلى المجزر للذبح وخلال يومي الثلاثاء والأربعاء  الماضيين زاد عدد الحيوانات ليصل من 20 إلى 56 حيوان خلال اليومين ، وهو ماجعل الأهالى يشعرون بأن هناك تراكم للفرت "مخلفات الذبح" فى حين أنه  حصيلة يوم ونصف فقط

وأشار إلى أنه بمجرد معرفة شكوى الأهالى المنشورة بموقع "المصير اليوم " الإخبارى تم التواصل مع السيد اللواء رئيس مركز ومدينة طنطا ، والذي وجه بسرعة رفع الفرت والمخلفات الحيوانية بناء على توجيهات من اللواء هشام السعيد محافظ الغربية. .

أيضاً تم التنسيق بإستمرارية رفع الفرت بشكل شبه يومي طبقاً والأعداد المذبوحة من الحيوانات منعاً لتراكم كميات من الفرت حرصاً وحفاظاً على صحة وسلامة المُواطنين بالمجزر