بالصور: القصة الكاملة لعم خليفة "تعدي المئة عام ويباع الحرنكش لأجيال بطنطا"

الإثنين 15 يوليو 2019 08:31 م
بالصور: القصة الكاملة لعم خليفة
بالصور: القصة الكاملة لعم خليفة "تعدي المئة عام ويباع الحرنكش لأجيال بطنطا"
عم خليفة المعمر صاحب المائة وواحد عام
كتب - احمد مسعد و هبة راشد
بين الماضي والحاضر والمستقبل يعيش عم خليفة صاحب المائة وواحد عام بمدينة طنطا والذي عاصر ملوك ورؤساء مصر حتي اليوم يجول بعربة خشبية لبيع الحرنكش والدوم شوارع طنطا حتي اشتهر بين أربعة أجيال وأجيال من طلاب المدارس، والضحكة المرسوكة عيل وجهة الممزوجة بالتجاعيد بسبب كبر السن والبشرة الخمرية التي تدل علي أصالة مصريتة، هي سر شراء الدوم والحرنكش.

إباً لسبعة أولاد توفوا جميعهم.
يعيش عم خليفة ابن محافظة سوهاج والذي هاجر الي محافظة الغربية منذ 45 عام في مدينة طنطا كل يوم سعياً عن قوت يومه ولا يريد سوي الستر واللقمة الحلال، بعد ان رحلت زوجتة و7 اولاد كان أب لهم والذي توفي أكبرهم منذ عامين عن عمر يناهز ال76 عام.

عربة الدوم والحرنكش هيا كل حياتي.
وعبر "عم خليفة" عن مدي حبة لعربته الخشبية قائلاً "أود ان اكمل باقي عمري متجولاً بها هيا ما تبقت لي في الدنيا وهي مصدر دخلي ورزقي من الله، تاريخي كله به واعلق عليها صوري وربيت منها اولادي، وليه فيه عمر وارسم بها الفرحة علي وجوه الكبار والصغار عند شرائهم الدوم والحرنكش.

تقدم السن لم يكن عقبة.
وتابع عم خليفة في حديثة للمصير اليوم ، لم يكن تقدم السن عقبة لي ورغم اني اصبحت من المعمرين احمد الله سبحانه وتعالي اني لا اعاني من امراض، واتوجه كل صباح للعمل بعربتي واحارب بها الفقر واكسب لقمة عيشي بالحلال، وأشار انه يسكن في غرفة بأحد حواري مدينة طنطا ويعمل علي خدمة نفسة بنفسة.

اتمني ان احج بيت الله الحرام مرة اخري قبل رحيلي.
وفي نهاية الحديث ذكر "أديت مناسك الحج مرتين، والعمرة مرتين، ولكن أتمنى قبل رحيلى أن أعتمر، لأودع بيت الله لأنى اقتربت من الرحيل ولقاء ربي