خريج أداب انجليزى بجامعة طنطا يقيم حفل فوتستشن معسوف والدتة

الأربعاء 07 أغسطس 2019 03:24 م
خريج أداب انجليزى بجامعة طنطا يقيم حفل فوتستشن معسوف والدتة
خريج أداب انجليزى بجامعة طنطا يقيم حفل فوتستشن معسوف والدتة
صورة من الحدث
كتب -ايمان محفوظ واميرة عزت وسارة عزت
بين عشية وضحاها أصبح أحمد حامد حجازي، الحاصل على بكالوريوس الآداب قسم لغة إنجليزية جامعة طنطا، من المشاهير، بعد قيامه بعمل فوتسيشن، مع والدته داخل احدى الحدائق في مدينة السنطة بمحافظة الغربية، بعد حصوله على بكالوريوس الأداب وتخرجه.

التقت "المصير حجازي، نجل قرية ميت الليث التابعة لمركز السنطة، والذي أصبح حديث مواقع التواصل الإجتماعي الفيس بوك، بعد قيامه بعمل الفوتسيشن مع والدته ربة المنزل.

أكد أن، الفكرة طرأت عليه قبل إنتهاء إمتحان الليسانس بحوالي أسبوعين، لكن كانت الفكرة عبارة عن تصوير العائلة بأكملها، والتي تضم اثنين من شقيقاته واثنين من أشقائه، الأكبر سنا ووالده ووالدته، ولكن تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن، ويحدث ظروف بمرض والده.
 
وأضاف أنه، عرض الفكرة على والدته والتي فرحت بها كثيرًا، وكانت مبهرة وتم الذهاب الى مكان التصوير في حديقة بمدينة السنطة بصحبة صديقه أشرف الحلواني الفوتوغرافي، مشيرا إلى أنه كانت المفاجأة أن عدد من الأهالي قام بالزغاريد فور مشاهدته أثناء تصويره مع والدته. 
وكشف أن، المصور الفوتوغرافي، هو الذى قام بنشر الصور، على مواقع التواصل الإجتماعي والتي انتشرت بسرعة الصاروخ.

وأضاف أنه، يتمنى لوالدته الصحة وراحة البال، لأنها تعبت في تربية ابناءها في ظل الظروف الصعبة، مشيرًا إلى أنه يتمنى أن يحصل على وظيفة مناسبة له.

وأكد أن والده وأشقائه وشقيقاته تمنوا أن يكونوا موجودين أثناء التصوير بعد انتشار الصور الخاصة به وبوالدته على وسائل التواصل الإجتماعي.