غلق «حجرة» مجلس نقابة أطباء الغربية يشعل الفتنة

الثلاثاء 25 فبراير 2020 12:26 م
غلق «حجرة» مجلس نقابة أطباء الغربية يشعل الفتنة
غلق «حجرة» مجلس نقابة أطباء الغربية يشعل الفتنة
صورة من الحدث
كتب - اسماء ربيع
تقدم الدكتور سامح عبد المقصود فليفل، عضو مجلس إدارة نقابة الأطباء بالغربية وأمين شباب الأطباء، بمذكرة إلى الدكتور حسين خيرى نقيب عام أطباء مصر، ضد أمين النقابة، بالالتفاف حول إرادة الجمعية العمومية للنقابة فى انتخاب الدكتور بهاء فهمى نقيبا للأطباء.

وقال «عبد المقصود» فى مذكرته إن أمين النقابة قام بتغيير إرادة الجمعية العمومية المنعقدة فى 21 فبراير الماضى والتى ثبت فيها انتخاب الدكتور بهاء فهمى كنقيب لأطباء الغربية، وذلك استنادا لنص المادة 26 للقانون 45 المنظم لعمل النقابة والذى لا يقبل التأويل وينص على «إذا خلا مركز النقيب لأي سبب حل محله الوكيل إلى أن تنتخب الجمعية العمومية العادية فى أول اجتماع لاحق، خلفا له».

وأوضح إنه تم قبول استقالة الدكتور هشام صبحى النقيب السابق فى 18 فبراير، وانعقدت الجمعية العمومية فى 21 فبراير وبذلك يعتبر انتخاب «فهمى» من صميم اختصاصات الجمعية العمومية وفقا للقانون، وهو نفس ما حدث فى السابق فى نقابة بورسعيد.

وأكد أمين شباب الأطباء، إن أمين النقابة قام بإرسال استفسار منه بصفته الأمين العام، إلى نقيب أطباء مصر، ولم يقم بارسال محضر الجمعية العمومية التى اتخذت القرار السابق.

ويشار إلى أنه تم غلق حجرة مجلس النقابة، واقتصار دخولها على أعضاء هيئة المكتب فقط، ما يعد مخالفة صارخة، لا سيما وأنه لا توجد سوى حجرة واحدة خاصة باجتماعات أعضاء مجلس الإدارة واللجان، مطالبا بفتح تحقيق فى مخالفات أمين النقابة.