الشباب وتجديد روح الأمة بثقافة الطفل بطنطا

السبت 14 يوليو 2018 01:40 م
الشباب وتجديد روح الأمة بثقافة الطفل بطنطا
الشباب وتجديد روح الأمة بثقافة الطفل بطنطا
جانب من الندوة
كتبت - أسماء ربيع

نظمت الهيئة العامة لقصور الثقافة لقاءً ثقافياً حول ( الشباب و تجديد روح الأمه ) بقصر ثقافة الطفل بطنطا التابع لفرع ثقافة الغربية شارك فيه الدكتورة نشوة عاشور استشارى تربوى بالغربية ، الدكتور محمد سعيد قطب استشارى التدريب والتنمية البشرية ، والكاتب الصحفى علاء شبل مدير جريدة الشروق بالغربية .

وقدمت الدكتورة نشوة عاشور ، تعريف مرحلة الشباب هذه المرحلة العمرية المفعمة بالحيوية و النشاط و التى يكون فيها الإنسان على أكمل استعداد للتعلم و اكتساب الخبرة و تفعيلها و هى المرحلة ما بين ( 15_28) و تحتل حوالي 60% من الخريطة السكانية في مصر ، مؤكدة على اهتمام الدولة و القيادة السياسية بالشباب و رفع ما يعانيه الشباب من مشكلات و ما يتعرض له من اتجاهات فكرية و جماعات استغلت الظروف الصعبة التي يتعرض لها ، وضرورة ربط الشباب بالواقع و توجيهه لبناء الوطن و امكانية تحقيق ذلك من خلال التنمية المستدامة في خطة 2030 للقضاء على الفقر و الجهل و المرض.

واوضح دكتور محمد قطب ، اهداف التنمية المستدامة للشباب من توفير فرص عمل وذلك تدريبهم على الوسائل التكنولوجية الحديثة و تشغيل المصانع مع التدريب الجيد للعمالة و تعزيز النمو الاقتصادي المطرد و الشامل للجميع ، مؤكدا على أهمية قيام الشباب بمحاولة تطوير القدرات و الخبرات.

واختتم الكاتب الصحفي علاء شبل اللقاء بالتأكيد على دور الشباب فى نهضة الأمم منذ أقدم العصور و ما حققوه من فتوحات و إنجازات سطرت بأحرف من نور تاريخ مشرف أمثال ..عبدالله بن مسعود ( 21) عندما أجهز على أبا جهل فى معركة بدر و أيضا الفتح العظيم لعاصمة الدولة البيزنطية" القسطنطينية" على يد الشاب محمد الفاتح (21سنة) و كذلك فتح بلاد السند و البنجاب و أجزاء من الصين على يد محمد بن محمد الثقفي .