مركز إعلام زفتى يكرم الزميل علاء شبل مدير مكتب الشروق بالغربية

الخميس 03 يناير 2019 01:49 م
مركز إعلام زفتى يكرم الزميل علاء شبل مدير مكتب الشروق بالغربية
مركز إعلام زفتى يكرم الزميل علاء شبل مدير مكتب الشروق بالغربية
اثناء التكريم
كتب - هبه راشد

كرم مركز إعلام زفتى الزميل علاء شبل مدير مكتب الشروق بالغربية لاسهاماته في المشاركة في الندوات التوعوية والإرشادية بالمركز عبر المحاضرات والندوات وكان المركز قد عقد ندوة موسعة عن التحديات التي تواجه الشباب ودور الشباب في بناء الدولة حضرها أسامة شبانة مدير إدارة شباب زفتى ممثلا لمديرية الشباب والرياضة ونائبا عن محمد اسماعيل وكيل لوزارة وقال شبانة ان العمل بالشباب والرياضة اختلف تماما ولم تعد مراكز الشباب مكانا للراحة والتوقيع بالحضور والانصراف ولكنها تحولت لخلية نشاط تعمل ليل نهار

وفتحت مراكز الشباب ابوابها لجميع الجمعيات والمديريات لعقد الندوات والمنافسات الرياضية والفاعليات التي من شأنها النهوض بالرياضة بصفة عامة والشباب على وجه اخص مشيرا الى انه ووكيل الوزارة يرحبان بالتعاون مع كل من يقدم من يخدم شباب مصر وقال رمزي الحسانين مدير مركز اعلام زفتى ان هناك تعاونا كبيرا بين الشباب والرياضة ومختلف المديريات وبين مركز اعلام زفتى بهدف رفع الوعي ونشر الفكر الصحيح ومواجهة حروب الجيل الرابع وتذليل العقبات التي تواجه فكر الشباب للاستفادة من طاقات الشباب واعلن الحسانين عن الاتفاق مع الشباب والرياضة لعقد ملتقى توظيفي لشباب زفتى في فترة لا تتجاوز الشهر لإتاحة فرص العمل للشباب علاوة على عقد جلسات مع الصندوق الاجتماعي ومشروع مشروعك لبحث شكاوى الشباب ومعوقات اقامة المشروعات الصغيرةالمعلن عنها

واقترح علاء شبل مدير مكتب الشروق بالغربية في كلمته أن تتحول الشباب والرياضة لوزارة سيادية لأهمية دورها باعتبارها في طليعة الوزارات التي يناط بها مواجهة التحديات وإعداد جيل واعد من الشباب خاصة مع الاهتمام البالغ من رئيس الدولة الرئيس عبد الفتاح السيسي بالشباب وعقد مؤتمر ين لهما وتعليماته بإعداد الشباب وتمكينهم من العمل القيادي وطالب شبل بتوسع مراكز الشباب في عقد الندوات ومحاربةالفكر الشاذ والمنحرف من خلال هذه المراكز بالاستعانة بالمختصين في كل مجال مشيرا إلى أن مصر لن تنهض الا بوعي وجهود شبابها الذي يجب أن يسارع باستغلال الفرص التي منحها لهم رئيس الجمهورية لنيل حقوقهم مؤكدا أنه واثق ان القيادة السياسية لن تغض الطرف عن من يستغل الخدمات والمشروعات المتاحة للشباب للاستفادة منها وتحقيق مزيد من الثراء